البارجة البرتغالية
, حيوانات بحرية , قناديل البحر ,

حيوان بحري,معلومات عامة , معلومات





البارجة البرتغالية تطفو على أسطح البحار الدافئة

وتقوم باصطياد طعامها بمجَسَّات سامة غاطِسة
البارِجَة البُرتغالية اسم حيوان عائم يعيش في البحار الدافئة في جميع أنحاء العالم. وعلى الرغم من أنه يشبه قنديل البحر إلا أن هذه الحيوانات تعيش في جماعات كبيرة تتكون الواحدة منها من مئات الأعضاء.
وتبدأ المستعمرة من عضو يَرقاني. وأثناء نموه ينتج هذا العضو الأصلي كائنات جديدة من عدة أنواع من خلال عملية تُسمى التَّبْرعُم. وينمو العضو الأصلي مشكلاً عوَّامة زرقاء على هيئة بالون ممتلئ بالغاز. ويُبقي هذا التكوُّن على المستعمرة في حالة طفو، بجانب أنه يعمل على شكل شراعٍ يستفيد من الريح في تحريك المستعمرة من مكان لآخر.
وتتدلى الأطراف الأخرى للبارجة البرتغالية من العوامة. وتقوم أعضاء خيطية تُسمَّى مِجَسَّات باصطياد الطعام. ولدى مسِّها تُفرز المِجَسّات سُمًا يشلُّ السمكة ويقتلها. ثم تقوم المجسَّات بسحب الفريسة إلى أعضاء أنبوبية الشكل تقوم بهضم الطعام الذي يكفي المستعمرة برمَّتها. وتنتج أعضاء أخرى البيض والحيوانات المنوية لإنجاب مستعمرات جديدة.
قد تكون للبارجة البرتغالية الكبيرة عوّامة بطول 25 سم ومِجَسَّات طولها تسعة أمتار.
وربما يكون البحارة هم الذين قاموا بتسمية هذا الحيوان، لأن العوامة تشبه نوعًا من السفن الشراعية يُسمَّى البارجة.
وكثيرًا ما تلسع البارجة البرتغالية السبَّاحين. وعلى الرغم من أن اللّسعة ليست قاتلة إلا أنها تسبب طَفَحًا جلديًا شديدًا وألما مبرِّحًا وغَثيانًا وصعوبةً في التنفس. وتظل البارجة البرتغالية التي تنجرف إلى الشاطئ خطِرة وينبغي عدم لمسها.